fbpx

4 من استراتيجيات التسعير النفسي الجذابة والتي سترفع من معدلات المبيعات لديك

9 ديسمبر , 2023


جدول المحتويات

جدول المحتويات

هل ذهبت للتسوق وأدركت عند خروجك من المتجر أنك تجاوزت ميزانيتك؟ ربما تكون قد وقعت في فخاخ استراتيجيات التسعير النفسي الجذابة؛ كونها سهلة جداً ويمكنك القيام بها للتأثير على قرارات الشراء لدى العملاء.

من خلال استراتيجيات التسعير النفسي المختلفة، تم تصميم العديد من المتاجر خصيصاً لتشجعك على إنفاق أكثر من المبلغ الذي تنوي إنفاقه.

يمكن أن تكون الاساليب التي تستخدمها متاجر التجزئة فعالة جداً أيضاً عند تطبيقها أثناء التسعير في المجالات الأخرى.

دعنا نستكشف أربعة من أكثر استراتيجيات التسعير النفسي شيوعاً والتي يمكنك استخدامها للمساعدة في زيادة المبيعات لديك.

 

ما هو التسعير النفسي؟

التسعير النفسي هو استراتيجية عمل لتحديد الأسعار لتبدو أنها أقل من الأسعار الأخرى. تكمن الفكرة وراء تقليل الرقم الأيسر في أن العملاء سيقرأون السعر المخفض قليلاً وسيتعاملون معه على أنه أقل بكثير. ومن الأمثلة على استراتيجيات التسعير النفسي أن المنتج الذي يبلغ سعره 3.99 دولاراً ينقله المستهلك إلى 3 دولارات وليس 4 دولارات، حيث سيتعامل دماغ العميل مع السعر 3.99 دولاراً على أنها أقل بكثير من 4.00 دولارات.

هذا هو تعريف التسعير النفسي، والذي يسمى أحياناً التسعير الساحر. هناك أيضاً من استراتيجيات التسعير النفسي المصممة لتشجيع العملاء على شراء المزيد من المنتجات أو دفع أسعار أعلى من القيمة الأساسية للمنتج أو الخدمة.

 

استراتيجيات التسعير النفسي الجذابة:

تتوفر أساليب واستراتيجيات التسعير النفسي بأشكال عديدة، فيما يلي أربعة أمثلة على استراتيجيات التسعير النفسي مع المزايا والعيوب لها:

1.     القيود الزمنية المصطنعة

إن كنت قد ذهبت إلى أي متجر في الأشهر القليلة الماضية، فأستطيع أن أقول بأنك قد شاهدت أحد عروض المبيعات التي تستخدم استراتيجيات التسعير النفسي ومنها “البيع ليوم واحد فقط بهذا السعر” أو “خصم 50% لكل المنتجات لهذا اليوم”؛ فيدوا من هذا العرض أن هناك تركيز حول المبيعات “قصيرة الأجل” والتي يمكن أن تحدث بالفعل كل عطلة نهاية أسبوع.

أحد عيوب استراتيجيات التسعير النفسي هو أنك إذا استخدمت هذه الاستراتيجية طوال الوقت، فلن يكون لمبيعاتك نفس التأثير، وسيكون السعر المتصور لمنتجاتك أقل من السعر الذي تبيع به في الأيام العادية.

عروض التسعير النفسي التي تقود إلى الشراء

تُعرف هذه اللافتات “ليوم واحد فقط” بالقيود الزمنية الاصطناعية. تضع المتاجر هذه القيود على مبيعاتها لأنها تعمل كمحفزات للمستهلكين على الإنفاق. فإذا كان العملاء المحتملون يعتقدون أن المبيعات مؤقتة فقط، فهم أكثر عرضة لإجراء عمليات الشراء اليوم بدلاً من بقية أيام الأسبوع.

يخشى المستهلكون فقدان مثل هذه الصفقة الواضحة، لذلك يقومون بالشراء لتجنب شعور الندم المحتمل. كما يمكن أن يشعروا بالضغط عندما يرون المتسوقين الآخرين يستفيدون من هذه الصفقة، مما يدفعهم نحو اتخاذ قرار الشراء.

هناك قوة كبيرة في خلق الطلب المصطنع، إذ يمكنك الاستفادة من هذا الخوف النفسي عندما تبيع منتجاتك الخاصة من الأحذية إلى برامج المؤسسات. ولذلك اعمل على عكس نموذج المبيعات من خلال عرض كمنتج حصري يجب اقتناؤه قبل نفاذه، وأعمل على إقناع عملائك المحتملين ببيعك لهذا المنتج كونهم ملائمين لمنتجك أو خدمتك.

اجعل من منتجك أو خدمتك صعب المنال، وذلك لتخلق نوع من شعور الإلحاح والخوف لدى عملائك المحتملين من أنهم يفوتون الفرصة المعروضة.

استخدم استراتيجية المواعدة في المدرسة الثانوية وافعل نفسك صعب المنال. ثم ستخلق كلًا من الإلحاح والخوف لدى عملائك المحتملين من أنهم يفوتون الفرصة، ليس فقط على المنتج أو اتجاه الجمهور نحو الشراء، ولكن بالسعر الرائع الذي هو عليه الآن.

 

2.     التسعير الساحر:

التسعير الساحر هو الأسلوب الأمثل في استخدام الأرقام المنتهية بالرقم 9 والتي تراها في نهاية الأسعار. إذ غالباً ما يشار إليها باستراتيجيات التسعير النفسي. حيث أثبتت دراسات أجراها باحثون في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة شيكاغو أن الأسعار التي تنتهي بـ 9 تزيد من الطلب على المنتجات من قبل العملاء.

هذه الظاهرة النفسية مدفوعة بحقيقة أننا نقرأ من اليسار إلى اليمين (في اللغة الإنجليزية). فعندما نصادف منتجاً بسعر 1.99 دولاراً، نرى الرقم 1 أولاً ونعتبر السعر أقرب إلى 1 دولار من 2 دولار. في الأساس، فإن إنهاء سعرك برقم 9 يقنع العملاء بأنك تقدم صفقة رائعة. لا تتردد في الاستفادة من هذه القاعدة في تسعيرك؛ إذا كان سعرك 100 دولار، فحاول تقليله إلى 99 دولاراً ولاحظ ما إذا كان هناك فرق في مبيعاتك.

ملاحظة: هذا يختلف عن اختبار A / B للعثور على الأسعار، حيث أنك تعرف بالفعل نقطة السعر المثالية وتستخدم اختبار A / B للعثور على التصميم الأمثل لصفحة التسعير الخاصة بك.

استراتيجيات التسعير النفسي الجذابة

أحد عيوب استراتيجيات التسعير النفسي هو أن انتشار التسعير الساحر قد خلق نوعاً من التأثير المعاكس أيضاً. ففي حين أن الأسعار التي تنتهي بـ 9 تشير إلى “القيمة”، فإن الأسعار التي تنتهي بـ 0 تشير إلى “الرفاهية”.

إذا كنت تبيع سلعاً فاخرة، مثل خواتم الماس، فقم بإنهاء سعرك برقم 0. سيمنح هذا عملائك الانطباع بأنهم يدفعون مقابل شيء عالي الجودة.

 

3.     عدم القدرة على الحساب

في نظرك ما هي الصفقة التي تعتقد أنها الأفضل؟ “اشترِ واحدة واحصل على أخرى مجانًا” أم “خصم 50٪ على أي منتجين”؟ وفقاً لدراسة أجراها باحثون في جامعة مينيسوتا توصلوا أن معظم الناس يفضلون الخيار الأول، على الرغم من أن الخيارين متطابقين (شراء منتجين بنصف السعر هو نفس العرض حين تدفع السعر كاملاً لمنتج واحد وتحصل على الآخر مجاناً.

من استراتيجيات التسعير النفسي تخفيض 50%

هذه الظاهرة تُعرف باسم عدم القدرة على الحساب، حيث لا يستطيع المستهلكون أم يتكاسلون في حساب تلك المبادئ الرياضية الأساسية لتلك العروض. كما تشمل الطرق الأخرى التي يظهر بها عدم القدرة على الحساب في استراتيجيات التسعير النفسي؛ الخصم المزدوج وتصميم القسائم وزيادة النسبة المئوية.

 

4.     طريقة عرض السعر

يمكن أن يكون لتصميم أسعارك أيضا تأثير هائل على كيفية إدراك العملاء لقيمة منتجك. في المرة القادمة التي تزور فيها متجراً باهظ الثمن، انظر إلى كيفية تنسيق الأسعار لديه. من المحتمل أن يتم تقليل حجم الخط، ولن يتبع الأرقام أصفار إضافية، على سبيل المثال، “19” بدلاً من “19.00 دولارا”.

هناك أسباب وجيهة لهذا النوع من التصميم. فالمستهلكون يرون بأن الأسعار الطويلة أكثر تكلفة من الأسعار القصيرة، حتى لو كانت القيمة العددية هي نفسها. هذا لأن الدماغ “لا شعورياً” يستغرق في قراءة الأسعار الأطول وقتاً أطول.

يتفاقم هذا التأثير بإضافة علامة “$” للأسعار. فهو لا يجعل السعر أطول فحسب، بل إنه يربط الرقم أيضا بقوة بميزانية المستهلكين، مما يؤدي إلى زيادة الألم لديهم عند صرف أموالهم التي حصلوا عليها بشق الأنفس.

وبالمثل تبدو الأسعار التي تحتوي على المزيد من المقاطع أكثر تكلفة لأن المستهلكين ينطقون الأسعار في أدمغتهم، ويستغرق الأمر وقتا أطول لقراءة الأرقام الطويلة.

هذا هو أيضاً اسلوب سهل الاستخدام في استراتيجيات التسعير النفسي، حاول حذف علامات الدولار من أسعارك، وإذا كان السعر عدداً صحيحاً فاحذف الاصفار بعد العلامة العشرية “.00”. وبالنسبة لأولئك الذين يهدفون إلى تنفيذ هذا الأسلوب جنباً إلى جنب مع السعر الساحر، قد يكون من المفيد جعل “.99” يبدو أقل بروزاً باستخدام حجم خط أصغر.

باستخدام استراتيجيات التسعير النفسي يمكنك خلق التأثير النفسي الذي يخلق شعوراً بالإلحاح لدى العقل الباطن للعميل نحو شراء المنتج أو الخدمة، والجزء الأكثر أهمية في استراتيجيات التسعير النفسي هو مهمة اقناع العميل بجودة منتجك أو خدمتك.

سعرك هو الطريقة التي تنقل بها قيمتك إلى عملائك، ويعتمد هذا التواصل على تصورات عملائك لأسعارك، والتي يجب عليك قياسها باستخدام العلم وليس عن طريق غرائزك أو توقعاتك الداخلية.

 

لتعلم المزيد عن تفاصيل قوة استراتيجيات التسعير النفسي؛ يمكنك شراء كتابنا الإلكتروني الفريد في الوطن العربي عبر هذا الرابط.

أنت تعرف منتجاتك وخدماتك، ونحن نُتقن استراتيجيات التسعير النفسي

عبر منصة المحترفين للتسويق الإلكتروني سيعمل معك فريق خبراء تحقيق الأرباح من خلال دمج استراتيجيات التسعير النفسي المناسبة مع بياناتك السابقة لحل مشكلات الأعمال المعقدة وتسريع نمو مبيعاتك.

 

مقالات مرتبطة:

ما هي استراتيجيات التسويق العصبي للتأثير على قرار الشراء لدى العملاء


شارك هذه المعلومات لتعم الفائدة


مقالات مرتبطة بالموضوع
ما يجب أن تعرفه عن اسرار استراتيجيات التسويق العصبي
كيف تؤثر الألوان في تعزيز تفاعل العملاء عند التسويق عبر البريد الإلكتروني
ما يهمك في التسعير النفسي: المزايا والعيوب (هام)

اشترك لمعرفة المزيد حول

 التسويق بعلم النفس

معلومات الكاتب

متخصص في بناء منصات التجارية الإلكترونية، وشغوف بالتسويق الرقمي

>